8
راديو منير بث مباشر radio mounir




راديو محمد منير بث مباشر radio mounir

    انتظر حتى يعمل الراديو بشكل تلقائى 


    مغني مصري يعرف بموسيقاه التي يخلط فيها الجاز بالسلم الخماسي النوبي,وكلمات اغانيه العميقه,واسلوب أدائه
    ومظهره الغير ملتزم 
    بتقاليد الطرب والمطربين
    فمحمد منير بكل المقاييس 
    ثوره في عالم الغناء



    اسمه بالكامل 
    محمد منير ابواليزيد جبريل متولي
    من مواليد
    قرية الدار القديمه-النوبه-اسوان.


    تلقى منير تعليمه المبكر
    و قضى فترة الصبا في اسوان 
    قبل ان يهاجر مع اسرته للعاصمه 
    بعد غرق قرى النوبه تحت مياه بحيرة ناصر التي خلفها السد العالي,
    في أوائل السبعينات
    احب الغناء كهاوي منذ الصغر وكان يغني لرفاقه في الجيش


    التعليم والرعايه


    تخرج في 
    قسم الفوتوغرافيا والسينما والتليفزيون
    من كلية الفنون التطبيقيه-جامعة حلوان
    وأثناء أو بعد دراسته استمع اليه زكي مرادالشيوعي النوبي 
    وأوصى الشاعر عبدالرحيم منصورالشاعر المعروف انذاك بلأستماع اليه,
    واتسعت الدائره لتشمل
    احمد منيب 
    وهو الأب الروحي لمنير
    فاخذ في تدريب منير على أداء الحانه وألحان غيره النوبيه,
    ثم بدأ في الأستعانه بكلمات معارفه 
    من الشعراء مثل
    عبدالرحيم منصور وفؤاد حداد


    الأحتراف


    كانت البدايه الحقيقيه بانضمام الموسيقار هاني شنوده
    الذي اضاف للمجموعه الكثير 
    بألحانه وتوزيعاته غربية الطابع,
    بل انه جلب اعضاء فرقته الحديثه (المصريين) ليرددو ويعزفو أغاني الألبوم الأول,
    وتلا ذلك ألبوم من انتاج نفس الشركه
    التي اقتنعت بتلك المجموعه,
    والتي أتى شنوده اليها 
    بيحيى خليل وفرقته 
    فنجح الألبوم,وتبعته نجاحات متتاليه نتاج لتعاون كامل مع يحيى خليل وفرقته الموسيقيه ومع ملحنين ومؤلفين صغار وكبار, وتنوعت التجارب واثراها اتجاه منير للدراما, واشراك فرق غربيه ايضا, 
    والغناء بلهجات عاميه وشاميه 
    و جزائريه في خضم ما عرف
    بموسيقى الجيل وخلطها بين القوالب


    سماته الفنبه

    عرف منير بأدائه التلقائي 
    والخارج عن تقاليد الأداء المعروفه للمصريين,فلم يشاهد في بدله 
    او ثابتا امام الميكروفون,
    وحركاته العصبيه التي تهز الكيان,
    ولهجته الهجين بين القاهريه والأسوانيه,
    كما ان ارتباطه بأشعارالصف الأول
    من شعراء العامية المصريه.
    وقواميسهم المغايره الخاليه من النبره الرومانتيكيه التي سادت
    منذ اواخر القرن التاسع عشر,
    و موسيقاه المنفصلة عن 
    الطرب الكلاسيكي, 
    جعل الكثير ينكرونه في بداية حياته الفنيه ولكن في المقابل أنصفه الشباب وجمهور المهرجانات 
    و بدأ عشقه يدب في 
    قلوب المصريين ولقبه محبوه
    بالملك
    المصدر:مزيكا توداى

8 التعليقات:

إظهار التعليقات

سيتم نشر التعليق الخاص بك حينما يتم الموافقه عليه ..

 

اسمعنا | راديو , تلفزيون , بث مباشر © 2010-2012
Privacy Policy